روسيا تعلق على كلام البابا فرنسيس بشأن “مقبرة المهاجرين”

علقت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الأحد، على تصريحات البابا فرنسيس بشأن “مقبرة المهاجرين”، التي وصف بها البحر الأبيض المتوسط.
وجاء تعليق وزارة الخارجية الروسية على لسان المتحدثة باسم الوزارة، ماريا زاخاروفا، التي قالت: “لا بيلاروسيا ولا روسيا، اللتين حاولت الدول الغربية تحميلهما مسؤولية أزمة الهجرة، تغتسلان بمياه هذا البحر”.
وأضافت زاخاروفا: “الغرب يدفع روسيا إلى أزمة الهجرة على الحدود البولندية البيلاروسية من أجل استخدامها كعامل “ثقيل” في توجيه الاتهامات”.
يذكر أن البابا فرنسيس قد وصف، يوم أمس السبت، البحر الأبيض المتوسط ​​بأنه “مقبرة كبيرة” بسبب العدد الكبير من المهاجرين غير الشرعيين الذين قضوا فيه.

كما أشار إلى أن أولئك الذين هبطوا في السنوات الأخيرة على شواطئ القارة، فارين من “الحرب والفقر”، داعيا إلى “إظهار الرحمة للاجئين ومساعدتهم”.

 

مصدر arabic.sputniknews
أخبار ذات صلة
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.